الجبري: خيركم من اتعظ بعيوبه عن عيوب غيره

0

الجبري: خيركم من اتعظ بعيوبه عن عيوب غيره

عبدالرحمن السيالي - جدة

السبت 11/10/2014

حذر خطيب جامع أم الخير في شارع التحلية بجدة الشيخ صالح بن محمد الجبري من شرار الناس قائلا: إن شر الناس من يحلل ما يصنع من باطل باسم الدين، ومن يخوض في لحوم إخوانه باسم الدين، وقع رجل في عرض أحدهم عند أحد السلف فقال له العالم هل غزوت الروم قال لا قال هل غزوت الترك قال لا قال سلم منك الروم والترك ولم يسلم منك أخوك المسلم، وبعض الناس تركوا أعداء الدين ولم يتكلموا عنهم بكلمة ووقعوا في أعراض إخوانهم المسلمين باسم الدين، والدين أصله أن تؤلف القلوب لا تفرق، أن تهدي لا أن تضل، الدين ما جاء إلا ليوحد الصف وما جاء الدين ليفرق الصف، لهذا كل دعوة باسم الدين تطالب بالتفرقة، ونبذ القلوب؛ ليست من الدين، ما الدين جاء إلا ليوحد الصف، ويجمع القلوب عليه، لهذا حينما يأتي أناس يستبيحون أعراض إخوانهم باسم أنهم عصوا الله، وكلنا نقص، وكل رجل فينا يعلم أن فيه نقصا يعتريه، وباطل، ولكن ستر الله -عز شأنه- جميل، ستر الله علي وعليكم، ولو رفع ستره لما جاورت حتى ابنك. لهذا قال الله -عزوجل-: «بَلِ الْإِنسَانُ عَلَى نَفْسِهِ بَصِيرَةٌ وَلَوْ أَلْقَى مَعَاذِيرَهُ» أي لو اعتذرت، لو أبقيت كل عذر أمام رب العالمين أنت تعلم في قرارة نفسك أنك وقعت في باطل، وقعت في معصية، وأخوك كذلك، الذي تجرأت عليه هو أيضا كذلك، فاتق الله فيه، الذي هداك رب العباد، والذي سيهديه - بإذن الله - رب العباد، فادعوا له، فلربما بدعوة صادقة خالصة منك في جوف الليل يهديه الله - عزوجل - سواء السبيل، ما طالبنا الله قط بمحاسبة العباد، ولكن طالبنا بمحاسبة أنفسنا.
خيارات الحفظ والمشاركة أرسل إلى تويتر أرسل إلى فيس بوك أرسل إلى جوجل حفظ PDF نسخة للطباعة أرسل على البريد QrCode